محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من المكتب الاعلامي للرئاسة الفلسطينية للقاء الرئيس محمود عباس بالموفد الاميركي جيسون غرينبلات في رام الله الخميس 25 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الخميس انه طالب المبعوث الاميركي لعملية السلام جيسون غرينبلات، بالتدخل لحل قضية الاسرى المضربين عن الطعام في السجون الاسرائيلية.

والتقى عباس غرينبلات صباح الخميس في مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، بعد يومين على زيارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية.

وقال عباس في كلمة في اجتماع عقدته اللجنة المركزية لحركة فتح في مقر الرئاسة الفلسطينية "شرحنا للمبعوث الاميركي قضية إضراب الأسرى بشكل تفصيلي. وطالبنا الجانب الاميركي بالتدخل بما يضمن حقوق الاسرى وتحقيق مطالبهم الانسانية".

وأضاف "نأمل خلال الفترة القليلة المقبلة ان نكون على اتصال معه من أجل أن يعطينا جوابا من الجانب الاسرائيلي حول مطالب أسرانا"، معربا عن أمله في أن يصل الجواب "اليوم أو غدا".

وينفذ الأسرى الفلسطينيون منذ 17 نيسان/ابريل إضرابا جماعيا عن الطعام بدعوة من القيادي في فتح مروان البرغوثي المحكوم بالسجن المؤبد، للمطالبة بتحسين ظروف سجنهم.

وينفذ البرغوثي خمسة أحكام بالسجن المؤبد لاتهامه بهجمات دامية خلال الانتفاضة الثانية (2000-2005).

ويطالب الاسرى بتحسين أوضاعهم المعيشية في السجون وإلغاء الاعتقال الاداري.

واكد الرئيس الفلسطيني ان "العالم كله يعرف ان مطالب الاسرى انسانية ولا يوجد لدى اسرائيل اي مبرر لرفضها خصوصا ان هذه المطالب كانت موجودة في الماضي".

وبحسب عباس فإن "اسرائيل تحاول ان تعاقب أسرانا وتعاقبنا برفضها هذه المطالب الانسانية".

وفي السنوات الاخيرة، قام عدد من الاسرى باضرابات عن الطعام بشكل فردي شارف بعضهم خلالها على الموت، وانتهت بابرام اتفاقيات مع السلطات الاسرائيلية لاطلاق سراحهم. لكن اعيد اعتقال بعضهم بعد ذلك.

ويقول مسؤولون فلسطينيون ان اسرائيل اعتقلت أكثر من 850 الف فلسطيني خلال الخمسين عاما الماضية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب