محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهاجرون افارقة في مرفأ الجزيرة الخضراء الاسباني بعد انقاذهم من قبل البحرية الاسبانية في سبتة في مضيق جبل طارق في 02 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

توقعت المنظمة الدولية للهجرة أن يفوق عدد المهاجرين الواصلين الى اسبانيا عبر البحر على متن قوارب أو دراجات مائية "جت سكي" هذا العام، عدد المهاجرين الواصلين الى اليونان.

ووصل الأربعاء عشرات المهاجرين الى شاطئ يضيق بالسياح بالقرب من مدينة قادش الإسبانية، بعد عبورهم مضيق جبل طارق، في ظاهرة جديدة في اسبانيا.

ويظهر مقطع فيديو نشر الخميس عبر الانترنت مهاجرين ينزلون من زورق مطاطي ويدخلون الأراضي الاسباني راكضين على الشاطئ.

وأفادت مفوضية الشرطة في جيب سبتة أن ما يقارب 12 مهاجرا دخلوا في اليوم نفسه عبر دراجات مائية الى المياه الإقليمية التابعة لجيب سبتة الاسباني في المغرب، من بينهم مهاجر غرق قبل بلوغه الشاطئ.

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة والتي مقرها في جنيف لوكالة فرانس برس "لم نتوقع وصول عدد كبير من المهاجرين الى اسبانيا الا أن هذا ما حدث هذا العام".

ورأى أن العدد الأكبر من المهاجرين لا يزالون يعبرون الى ايطاليا لكن "يمكن أن تتقدم اسبانيا على اليونان هذه السنة".

ووصل الى اسبانيا 8183 مهاجرا حتى 6 آب/أغسطس بحسب أرقام المنظمة الدولية للهجرة، أي أكثر من العدد الذي وصل في الفترة نفسها من العام الماضي (2500 مهاجر مسجلّ) بثلاث مرات، في حين وصل الى اليونان 11713 مهاجرا حتى 6 آب/أغسطس عبر البحر.

ومنذ بداية العام، لقي 120 مهاجرا حتفهم خلال محاولتهم العبور الى اسبانيا مقابل 128 خلال عام 2016، وفق المنظمة.

وأشار المتحدث باسم المنظمة الى أن العديد من المهاجرين يأتون من غرب افريقيا "ويمرّ قسم منهم عبر المغرب" أكثر من عبورهم ليبيا المتروكة للميليشيات، مضيفا "نعتبر أن الطريق على طول الساحل للذهاب إلى المغرب هي الأكثر أمانا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب