محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اسفر غرق سفينة تنقل مهاجرين الثلاثاء قبالة سواحل صقلية عن مصرع عشرة اشخاص على الاقل، كما اعلن الاربعاء خفر السواحل الايطاليون.

(afp_tickers)

اسفر غرق سفينة تنقل مهاجرين الثلاثاء قبالة سواحل صقلية عن مصرع عشرة اشخاص على الاقل، كما اعلن الاربعاء خفر السواحل الايطاليون.

وقد تمكن خفر السواحل من انقاذ 121 شخصا، لكن عشرة على الاقل لقوا حتفهم لدى غرق السفينة، كما جاء في بيان.

واصدرت سفينة قاطرة مخصصة للمنصات النفطية الليبية نداء الاستغاثة. ووصلت الى مكان الغرق سفينة لخفر السواحل الايطاليين تنقل 318 مهاجرا انقذتهم في وقت سابق. وبمساعدة طاقم السفينة القاطرة، تمكن خفر السواحل من انقاذ 121 شخصا، ثم قاموا بدوريات في المنطة آملين في العثور على احياء آخرين.

ولدى اقتراب عناصر الانقاذ من السفينة حصلت المأساة، كما قال فيليبو ماريتي المتحدث باسم خفر السواحل الايطاليين، ردا على اسئلة شبكة سكاي تي جي 24 التلفزيونية. واضاف "على غرار ما يفعلون غالبا ويا للاسف، تدافع المهاجرون الى احد جوانب السفينة التي جنحت". وقال ان كثيرين منهم "لم يروا البحر من قبل" كانوا لا يجيدون السباحة.

وفي اقل من 24 ساعة، قام خفر السواحل الايطاليون بسبع عمليات اغاثة وانقذوا بالاجمال 941 مهاجرا في قناة صقلية التي تفصل هذه الجزيرة الايطالية عن ساحل شمال افريقيا.

ومن هؤلاء الناجين اكثر من ثلاثين طفلا وخمسين امرأة نقلت إحداهن وهي حامل بصورة عاجلة الى المستشفى.

وفي كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير، وصل حوالى 7882 مهاجرا الى السواحل الايطالية، كما تفيد الارقام الرسمية لوزارة الداخلية الايطالية. ويشكل هذا الرقم زيادة نسبتها 43% بالمقارنة مع الشهرين الاولين من العام الماضي الذي سجلت خلاله نسبة كبيرة من الواصلين.

وفي 2014، وصل 165 الف مهاجر الى السواحل الايطالية.

وحتى نهاية شباط/فبراير، توزع 67 الف مهاجر على مراكز استقبال اللاجئين في ايطاليا.

ويؤدي الوضع الذي يزداد تأزما في ليبيا الى زيادة المهاجرين من الرجال والنساء والاطفال والقاصرين الذين غالبا ما يأتون الى ليبيا من اريتريا وجنوب الصحراء الافريقية.

ويقلق هذا الوضع ايطاليا التي اعرب وزير داخليتها انجلينو الفانو عن تخوفه من "تدفق كبير" للمهاجرين الى سواحلها.

وقال فلافيو دي جياكومو المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة "اننا نتوقع وصول اعداد كبيرة" من المهاجرين.

واضاف المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة ان "الوضع في ليبيا بالغ الخطورة للمهاجرين ولاسيما الاتون من جنوب الصحراء الافريقية. فهم لا يستطيعون حتى المشي في الشارع من دون المجازفة بتعريض انفسهم للضرب، او القتل بالتالي من دون اي سبب". واضاف "لا يتاح لهم في هذه الظروف غير خيار الابحار والمجيء الى اوروبا".

واعلنت المفوضية الاوروبية في 19 شباط/فبراير قرار تمديد عملية تريتون الاوروبية لمراقبة البحر المتوسط حتى نهاية 2015 ومنح ايطاليا 13,7 مليون يورو لمساعدتها على الاهتمام بآلاف المهاجرين وطالبي اللجوء الذين وصلوا الى اراضيها.

في تونس اعلنت السلطت الاربعاء ان وحدات من القوات البحرية انقذت مساء الثلاثاء قبالة سواحل جرجيس (جنوب) 86 مهاجرا افريقيا تسربت المياه الى مركبهم الذي أبحر من ليبيا المجاورة باتجاه جزيرة لامبيدوزا الإيطالية.

وقال مسؤول في خفر السواحل التونسي لوكالة فرانس برس ان المهاجرين غير الشرعيين الهاربين من الصراع الدائر في ليبيا أبحروا من سواحل مدينة زوارة الليبية لكنهم لم يتمكنوا من مواصلة رحلتهم نحو الجزيرة الايطالية بعد تسرب المياه الى مركبهم.

وأضاف ان من بين هؤلاء 5 نساء إحداهن حامل.

وينحدر 42 من المهاجرين من النيجر و17 من الصومال و13 من غامبيا و8 من مالي.

وتم نقل المهاجرين الافارقة إلى مراكز استقبال في مدينتي بن قردان ومدنين (جنوب

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب