محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتلون حوثيون في محيط مطار صنعاء في 28 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

ذكرت مصادر عسكرية وامنية اليوم الاحد ان عشرين شخصا على الاقل قتلوا في معارك ليلية في عدن (جنوب اليمن) بين لجان الدفاع ومجموعات شيعية متمردة قصفت المطار بالمدفعية مما ادى الى اندلاع حرائق.

وقال مصدر عسكري ان المواجهات للسيطرة على المطار الدولي تواصلت متقطعة صباح الاحد، بعدما تمكن متمردون من استعادة موقع استراتيجي خسروه امس وسقط تسعة قتلى في صفوفهم.

وذكر ضابط امني ومصدر طبي لوكالة فرانس برس ان خمسة من اعضاء لجان الدفاع قتلوا بينما كانوا يصدون، عن مدرج المطار، المتمردين الذين قصفوه بالمدفعية لدى فرارهم، مما ادى الى اندلاع حرائق في برج المراقبة وصالون الشرف ومبنى آخر.

وقال مصدر عسكري ان احد عشر من المتمردين الشيعة الحوثيين وقعوا في الاسر خلال مواجهات اندلعت خلال الليل على محور طرق استراتيجي قريب من المطار.

وعلى مدخل عدن وقعت مواجهات في ساعات الصباح الاولى عندما اصطدمت قافلة للتمرد الشيعي كانت آتية من محافظة الضالع المجاورة بمقاتلين معادين له، كما ذكر مصدر عسكري آخر.

واضاف ان ستة اشخاص منهم اربعة حوثيين قتلوا ولحقت اضرار بدبابتين للتمرد خلال هذه المعارك التي تمكن المتمردون في نهايتها من التقدم واقامة مقر قيادتهم في بلدية دار سعد.

وتشهد عدن، ثاني المدن اليمنية معارك عنيفة اسفرت بالاجمال عن 95 قتيلا في الايام الاربعة الاخيرة.

وغرقت المدينة في الفوضى بعد مغادرة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الخميس الى السعودية. وكان الخناق اشتد على رئيس الدولة الذي يقاتله خصوصا المتمردون الشيعة المدعومون من ايران.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا من عشرة بلدان عربية شن الخميس غارات جوية على الحوثيين وحلفائهم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب