محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عمال انقاذ يبحثون عن ناجين تحت انقاض المبنى في 29 حزيران/يونيو 2014

(afp_tickers)

اعلنت الشرطة الهندية ان حصيلة ضحايا انهيار المبنى في جنوب الهند ارتفعت الاثنين الى عشرين قتيلا موضحة ان عشرات الاشخاص ما زالوا عالقين تحت الانقاض على الارجح.

وانهار المبنى المؤلف من 11 طابقا والواقع على بعد عشرين كلم عن مدراس بولاية تاميل نادو، مساء السبت بعد هطول امطار غزيرة. ومعظم القتلى من عمال البناء الذين كانوا في المكان ولجأوا الى داخل المبنى عندما هطلت الامطار.

وفي اليوم نفسه انهار مبنى اخر السبت في نيودلهي متسببا في مصرع عشرة اشخاص على الاقل خمسة منهم اطفال.

وتحدثت السلطات من جديد عن النوعية السيئة لمواد البناء والاشغال.

وقال كارونا ساغار المسؤول الكبير في شرطة تاميل نادو لفرانس برس "تم انتشال 43 شخصا من تحت الانقاض بينهم 23 امواتا و20 احياء". واضاف ان "حوالى ثلاثين آخرين ما زالوا عالقين لكننا لا نعرف عددهم بدقة".

وبعد اكثر من ثلاثين ساعة على الحادث، تم انتشال شخصين فقط على قيد الحياة احدهما عاملة كانت تشارك في تشييد المبنى.

وتشهد الهند باستمرار حوادث انهيار مبان بسبب قوانينها المتسامحة في مجال البناء وكثرة الطلب على المساكن الرخيصة ما يدفع بالمقاولين الى استعمال مواد سيئة وزيادة طوابق الى المباني المبنية دون تراخيص.

وفي بداية السنة قتل اكثر من 15 شخصا في انهيار مبنى سكني في ولاية غوا غرب الهند.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب