Navigation

على البريطانيين تحمل "تداعيات قرارهم" بشأن البريكست (وزير فرنسي)

وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير خلال مشاركته في نقاش حول الاقتصاد العالمي ادارته شبكة سي ان ان في الثاني عشر من تشرين الاول/اكتوبر 2017 في واشنطن afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 12 أكتوبر 2017 - 17:25 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلن وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير الخميس ان على البريطانيين تحمل تداعيات خيارهم بالخروج من الاتحاد الاوروبي، معتبرا انه لا يمكنهم المراهنة على مواصلة الاستفادة من المزايا التي تعطى للدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي.

وقال الوزير الفرنسي من واشنطن حيث يشارك في اجتماعات صندوق النقد الدولي ومجموعة العشرين "لا يمكن ان تتم المطالبة بالحصول على المزايا الخاصة بالدول الاعضاء من دون ان تكون دولة عضوا" مضيفا "من الان فصاعدا بات على البريطانيين والحكومة البريطانية ان يتحملوا تداعيات قرارهم".

واضاف لومير في نقاش ادارته شبكة "سي ان ان" الاميركية حول الاقتصاد العالمي "أسف جدا لقرار الشعب البريطاني، اعتقد بانه كان خطأ تاريخيا".

وتابع "ان التداعيات السلبية للبريكست ستكون تداعيات سلبية للشعب البريطاني" مشددا انه لم يعد بامكان البريطانيين الاستفادة من مزايا الاتحاد الاوروبي بعد ان اختاروا الانسحاب منه.

وكان كبير مفاوضي الاتحاد الاوروبي ميشال بارنييه اعلن في وقت سابق الخميس في ختام الجولة الخامسة من المفاوضات مع بريطانيا حول البريكست، ان هذه المفاوضات تواجه "مأزقا مثيرا للقلق"، لكنه رأى ان تحقيق "تقدم حاسم" ممكن في الشهرين المقبلين.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.