محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

فتاة في الثالثة عشرة وقد قتل والدها خلال عملية للشرطة لمكافحة الفساد في ريو دو جانيرو، 25 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

وجهت السلطات البرازيلية الخميس ضربة كبيرة لمهربي المخدرات في ولاية ريو دو جانيرو، مستهدفة حوالى مئة من عناصر الشرطة المشبوهين بالفساد.

واعلنت الاجهزة الامنية المحلية في بيان "صدرت مذكرة باعتقال 185 شخصا بالاجمال، منهم 95 شرطيا عسكريا".

وفي البرازيل، يقوم عناصر الشرطة العسكرية التي تأتمر بسلطة الولايات، بالدوريات المنتظمة.

وتعتبر وسائل الاعلام البرازيلية ان هذه العملية بالغة الاهمية للقضاء على شبكة فساد في اطار شرطة ريو دو جانيرو وتقيم علاقة بتجار المخدرات.

وجاء في موقع جي 1 الاعلامي ان مجموعة عناصر الشرطة الفاسدين حصلت على ما يبدو على حوالى مليون ريال شهريا (300 الف دولار) في مقابل خدمات قدمتها الى عصابات الاتجار بالمخدرات.

وهم مشبوهون بالحصول على الاموال لتأمين حمايتهم وحتى استئجار اسلحة لهم.

وشهدت ريو دو جانيرو موجة من العنف في الاشهر الاخيرة، وهو وضع بالغ الخطورة لان هذه الولاية في جنوب شرق البرازيل على وشك الافلاس ولم تتمكن من دفع رواتب موظفيها في الوقت المحدد بمن فيهم عناصر الشرطة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب