محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بائع اعلام في اسطنبول

(afp_tickers)

فتح الاتحاد الاوروبي وتركيا الخميس فصلا جديدا من مفاوضاتهما لانضمام انقرة الى الاتحاد، يتعلق بقضايا الميزانية، وهو ما كان يشكل شرطا للاتفاق المثير للجدل حول الهجرة الذي وقع في آذار/مارس بين تركيا والاوروبيين.

وذكر وزير الخارجية الهولندي بيرت كوندرز الذي ترأس الاجتماع، امام الصحافيين بان هذه الخطوة جاءت بناء على الوعد الذي قطعه الاتحاد الاوروبي "باحياء عملية انضمام" تركيا في ظل التقارب الجاري منذ نهاية 2015 لمحاولة تطويق ازمة الهجرة.

ويتعلق الفصل 33 بقضايا الميزانية والمالية ويرفع الى 16 من اصل 35 عدد الفصول التي فتحت في هذه المفاوضات التي بدأت في 2005 وتوقفت لسنوات قبل اعادة تحريكها.

وهذا التطور الجديد الذي كان منتظرا، جرى بحضور وزيري الخارجية والشؤون الاوروبية التركيين مولود جاوش اوغلو وعمر جيليك اللذين شاركا في مؤتمر للحكومات الى جانب ممثلي الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي.

وكان انضمام تركيا احدى النقاط التي اشار اليها انصار خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي خلال حملتهم، مؤكدين ان خطوة كهذه ستؤدي الى هجرة كثيفة الى بلدهم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب