محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف في باريس في 24 آب/اغسطس 2016

(afp_tickers)

اعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف ان السلطات الفرنسية ابعدت الجمعة مغربيين تبنيا الاسلام المتطرف الى بلدهما لانهما يشكلان "تهديدا خطيرا" على النظام العام، ما يرفع الى 15 عدد عمليات الابعاد من هذا النوع منذ مطلع 2016.

وقال كازنوف في بيان لوزارة الداخلية انه اتخذ هذا القرار "نظرا للتهديد الخطير الذي يشكله بقاؤهما على الارض الفرنسية على النظام العام".

واضاف البيان ان وزير الداخلية "قرر اتخاذ اجراء بطردهما تم تنفيذه فورا".

وتابع كازنوف ان "ست عمليات ابعاد من هذا النوع جرت منذ بداية آب/اغسطس، و15 منذ بداية العام" الجاري، مؤكدا "تصميم الحكومة على مكافحة الارهاب بكل الوسائل القانونية".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب