محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ليبيون يحتفلون اثر اعلان المشير خليفة حفتر "التحرير الكامل" لمدينة بنغازي من المسلحين الاسلاميين المتطرفين في 5 تموز/يوليو 2017.

(afp_tickers)

اشادت فرنسا الخميس ب "التقدم" الذي احرزته قوات المشير خليفة حفتر في بنغازي وذلك بعد ان اعلن الرجل القوي في شرق ليبيا "التحرير الكامل" للمدينة من المسلحين الاسلاميين المتطرفين بعد اكثر من ثلاث سنوات من المعارك.

وقالت انياس روماتي-اسباني المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية ان باريس "تشيد بكل تقدم في مجال مكافحة الارهاب مثل الذي احرزته حاليا قوات المشير خليفة حفتر ضد المجموعات الارهابية في بنغازي".

واضافت "وحتى تكون هذه النجاحات مستدامة يجب تشكيل جيش ليبي نظامي تحت امرة السلطة المدنية وذلك لمراقبة مجمل الاراضي الليبية والحدود".

وكان المشير حفتر شن خلال ربيع 2014 عملية اطلق عليها "عملية الكرامة" لتحرير بنغازي من المتطرفين الاسلاميين.

ولا يعترف حفتر الذي اعلن نفسه قائدا للجيش الوطني الليبي بشرعية حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج التي تعترف بها المجموعة الدولية.

ويتهمه خصومه وخصوصا مجموعة مصراتة (غرب) بالسعي الى اقامة نظام عسكري في ليبيا.

وكانت فرنسا التي تدعم حكومة السراج، ارسلت مستشارين عسكريين لدى حفتر الذي يعتبر السد الرئيسي امام الارهاب.

وتؤكد باريس علنا ان حفتر "جزء من الحل" في ليبيا وتسعى الى اطلاق مبادرة مع باقي اللاعبين الاقليميين وخصوصا مصر والامارات الداعمتين لحفتر.

وغرقت ليبيا في الفوضى منذ الاطاحة بنظام معمر القذافي عام 2011.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب