محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس ساحل العاج الحسن اوتارا ونظيره الفرنسي فرنسوا هولاند في ابيدجان في 17 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

اقلعت طائرة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الجمعة من ابيدجان في الساعة 8,30 تغ متوجهة الى النيجر ثم الى تشاد حيث سيتفقد انتشار القوة العسكرية الفرنسية الجديدة لمكافحة الارهاب التي اطلق عليها اسم "برخان".

وغادر هولاند ساحل العاج متأخرا ب45 دقيقة ويتوقع ان يصل الى نيامي في الساعة 11,30 (10,30 تغ) في زيارة دولة تركز في الاساس على قضايا امنية وتنموية.

وسيزور الرئيس الفرنسي الذي سيجري مباحثات مع نظيره محمدو يوسفو فرق سلاح الجو الفرنسي المنتشرة هناك من حيث تنطلق طائراتها بدون طيار للقيام بمهمات استخباراتية على كامل اجواء منطقة الساحل الصحراوية.

وسيغادر هولاند مساء الجمعة النيجر متوجها الى تشاد حيث سيتم تنصيب قيادة عملية "برخان".

وتحل هذه القوة الجديدة وقوامها ثلاثة الاف عسكري محل عملية "سرفال" في مالي على ان توسع نطاق العمليات الفرنسية في كافة مناطق الساحل الصحراوي لمكافحة المقاتلين الاسلاميين بالشراكة مع خمسة بلدان وهي موريتانيا ومالي وبوركينا فاسو والنيجر وتشاد.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب