محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نقل مهاجرين بعد اغاثتهم الى ميناء قرابولي

(afp_tickers)

فقد اثر 170 مهاجرا غير شرعي يتحدرون من بلدان جنوب الصحراء الافريقية، في البحر قرب العاصمة الليبية طرابلس، وفق ما اعلن الجمعة عنصر من جهاز حرس الحدود الليبي.

وقال عبد اللطيف محمد ابراهيم لوكالة فرانس برس "نحن بصدد البحث عن 170 راكبا افريقيا كانوا في مركب غرق في البحر" قبالة بلدة تقع على بعد 60 كلم شرقي طرابلس.

واضاف "وجدنا على بعد مسافة قصيرة من الشاطىء حطام المركب الخشبي الذي كان فيه نحو 200 مهاجر".

وتابع في اتصال هاتفي مع فرانس برس "نجحنا في انقاذ 16 شخصا وانتشلنا 15 جثة ولا زلنا نبحث عن 170 مهاجرا غير شرعي فقدوا في البحر".

واوضح "يبدو انهم ابحروا نحو الساعة الثالثة فجرا (..) لكن سريعا ما غرق المركب".

وتشارك سفينة واحدة لحرس الحدود في عملية البحث ، بسبب نقص الامكانيات كما اضاف المصدر ذاته.

وقال مصور وكالة فرانس برس الذي وصل الى مكان الكارثة انه شاهد جثثا بينها جثة طفل البس طوق نجاة.

ولم يكن بامكان المصدر على الفور تقديم جنسيات الضحايا والناجين بدقة مكتفيا بالقول "يبدو ان بينهم صوماليين وارتريين".

ونشطت حركة الهجرة غير الشرعية من ليبيا باتجاه اوروبا وخصوصا ايطاليا، مستفيدة من ضعف المراقبة على السواحل الليبية.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب