محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من قوات خفر السواحل الماليزية في مهمة انقاذ في 18 حزيران/يونيو 2014

(afp_tickers)

قتل شخصان واعتبر 18 آخرون في عداد المفقودين اثر غرق قارب قبالة سواحل ماليزيا كان محملا بمهاجرين غير شرعيين اندونيسيين، كما اعلنت السلطات في كوالالمبور.

وقال مسؤول في الوكالة البحرية الماليزية لوكالة فرانس برس طالبا عدم ذكر اسمه ان "القارب كان ينقل مهاجرين غير شرعيين من اندونيسيا" كانوا في طريق العودة الى بلدهم للاحتفال بعيد الفطر، مشيرا الى انه تم انقاذ 59 راكبا اثر الحادث الذي وقع مساء الاثنين.

واوضح المسؤول ان "القارب كان صغيرا ومكتظا"، مضيفا انه ليس مرخصا له التحدث الى وسائل الاعلام.

وتابع انه تم حتى الان انتشال جثتي رجل وامراة فقط.

وتقع حوادث عديدة مشابهة اذ يحاول الاف المهاجرين وغالبيتهم من اندونيسيا الوصول الى ماليزيا على متن مراكب غير امنة بحثا عن عمل في مجال البناء او المصانع او المزارع وهي مجالات غالبا ما يتفاداها الماليزيون. ويعود عدد كبير من هؤلاء المهاجرين الى بلادهم للاحتفال بعيد الفطر.

وفي اواخر حزيران/يونيو، غرق قاربان على متنهما مهاجرون اندونيسيون بفارق ساعات في اليوم نفسه قبالة السواحل الاندونيسية مما اوقع 15 قتيلا وعشرات المفقودين. واشارت السلطات الماليزية الى ان القاربين كانا مكتظين بالركاب.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب