أ ف ب عربي ودولي

محققون من الادلة الجنائية يرفعون الادلة في موقع العثور على جثة في مايدوغوري في 17 شباط/فبراير 2017

(afp_tickers)

اعلنت مصادر متطابقة السبت مقتل شخص واحد وجرح آخر في هجوم انتحاري على جامعة مايدوغوري بشمال شرق نيجيريا المدينة التي يستهدفها جهاديو جماعة بوكو حرام باستمرار.

وقال عبد القادرة ابراهيم الناطق باسم الوكالة الوطنية لادارة الحالات الطارئة في بيان انه حوالى الساعة 01,00 (00,00 ت غ) من ليل الجمعة السبت "حاول ثلاثة انتحاريين وهم رجلان وامرأة الدخول الى جامعة مايدوغوري لكن جهاز الامن في الجامعة تمكن من رصدهم واوقفوهم لاستجوابهم".

واضاف انه "خلال الاستجواب فجر الرجلان شحنتيهما ما ادى الى مقتل حارس وجرح آخر".

واكد مصدر امني اتصلت به وكالة فرانس برس هذه الحصيلة، موضحا ان الحارس الذي جرح في الانفجار الاول جندي في الجيش النيجيري.

اما الانتحارية الثالثة "فقد اختبأت بالقرب من كنيسة في الجامعة وفجرت نفسها ما الحق اضرارا ببنية الكنيسة لكنه لم يسفر عن ضحايا".

واوضح ان جثث الانتحاريين والضحية نقلت الى مشرحة في مايدوغوري.

وتشهد مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو ومهد جماعة بوكو حرام التي بايع فصيل منها تنظيم الدولة الاسلامية.

وأسفر تمرد بوكو حرام عن سقوط أكثر من عشرين الف قتيل ونزوح 2,6 مليون شخص منذ 2009.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي