محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطي عراقي في موقع تفجير في مدينة الصدر

(afp_tickers)

سقطت قذائف هاون في محيط مرقد الامامين العسكريين في مدينة سامراء العراقية مساء الاثنين ما ادى الى اصابة عدد من الاشخاص بجروح، بحسب ما افاد مسؤول في مكتب رئيس الوزراء ومصادر امنية وطبية.

وقال المسؤول لوكالة فرانس برس انه "عند الساعة 22,10 (19,10 تغ) سقطت ثلاث قذائف هاون في محيط المرقد في سامراء" (110 كلم شمال بغداد)، مضيفا ان "المرقد لم يصب والقوة الجوية العراقية ردت سريعا عبر استهداف منفذي الهجوم".

من جهته، قال ضابط برتبة مقدم في الشرطة "اصيب ثلاثة اشخاص بينهم ايراني بجروح جراء سقوط قذيفة هاون على بعد حوالى 200 متر عن المرقد".

واكد طبيب في مستشفى سامراء حصيلة الجرحى.

وتضم مدينة سامراء التي يشكل السنة غالبية سكانها واحدة من اهم العتبات الشيعية المقدسة هي ضريح الامامين علي الهادي وحسن العسكري الذي دمرت قبته ومئذنتاه في تفجيرين في 2006.

وكان تفجير الاسلاميين المتطرفين الذي دمر القبة الذهبية للضريح الشيعي في 22 شباط/فبراير 2006 ادى الى اندلاع حرب مذهبية في العراق بين 2006 و2008، علما انه في 13 حزيران/يونيو 2007، انهارت المئذنتان في انفجار اخر.

وحاول مسلحون ينتمون الى تنظيم "الدولة الاسلامية" الجهادي المتطرف اقتحام سامراء، مسقط راس زعيم التنظيم ابو بكر البغدادي، في بداية هجومهم الكاسح في العراق قبل ثلاثة اسابيع، الا ان القوات العراقية نجحت في التصدي لهم.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب