محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس جوب افريقيا جاكوب زوما خلال حضوره الدورة الثانية للجنة المشتركة بين جنوب افريقيا وزيمبابوي في بريتوريا في 03 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

أكد قضاء جنوب افريقيا الجمعة ان رئيس البلاد جاكوب زوما يمكن ان يلاحق بتهمة الفساد في ملف مرتبط ببيع أسلحة فتح ضده قبل نحو عشر سنوات.

وفي حكم تلاه خلال الجلسة القاضي ايريك ليش، رفضت محكمة الاستئناف العليا في بلومفونتين (وسط) طعنا تقدم به رئيس الدولة ضد قرار توجيه 783 تهمة ضده تتعلق بالفساد والتهرب الضريبي واختلاس اموال.

ويعيد هذا القرار القضية الى النيابة العامة لجنوب افريقيا التي يفترض ان تقرر إذا كانت ستحرك الملف وتحيل زوما للمحاكمة.

ورئيس الدولة الحالي متهم بانه تلقى عندما كان نائبا للرئيس رشوة بقيمة 4,2 مليارات يورو لعقد تسلح وقعته جنوب افريقيا في 1999 مع عدد من الشركات الفرنسية بينها ثاليس.

وبعد اتهامه رسميا، اسقطت التهم في 2009 بعدما رأت النيابة العامة ان دوافعها سياسية.

وكان زوما يخوض حينذاك معركة سياسية طاحنة مع الرئيس ثابو مبيكي.

ومنذ 2009 يحاول اكبر حزب معارض هو التحالف الديموقراطي اعادة فتح الملف. وقد حقق هدفه في 2016 عندما رأت محكمة في بريتوريا ان التخلي عن ملاحقة زوما "غير عقلاني". واستأنف الرئيس والنيابة العامة هذا الحكم.

وقالت المحكمة الجمعة ان "طلبات الاستئناف رفضت". واضاف القاضي ليش ان "الاسباب التي قدمت لوقف الملاحقات (...) لا تمنع دراستها".

ويواجه زوما منذ اشهر في سلسلة من الفضائح السياسية والمالية علما أنه يفترض ان يغادر السلطة في 2019 مع انتهاء ولايته الرئاسية الثانية والاخيرة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب