محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

امير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني مشاركا في 6 كانون الاول/ديسمبر 2006 في قمة لمجلس التعاون الخليجي

(afp_tickers)

نددت قطر الجمعة بلائحة الارهاب التي نشرتها السعودية ودول عربية أخرى وقالت انها مرتبطة بقطر وتضم عددا من الافراد والكيانات.

وعلقت الحكومة القطرية في بيان "البيان الذي نشرته السعودية والامارات والبحرين ومصر (...) يؤكد مجددا اتهامات لا أساس لها".

واندلعت الازمة الاثنين عندما قطعت السعودية والامارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر واتهمتها بـ"احتضان جماعات إرهابية وطائفية متعددة تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة منها جماعة الإخوان المسلمين وداعش والقاعدة"، وبدعم "نشاطات الجماعات الإرهابية المدعومة من إيران" في السعودية والبحرين.

وفرضت هذه الدول التي تنتقد التقارب بين قطر وايران، قيودا جوية صارمة وأغلقت حدودها البرية والبحرية.

وقالت السعودية ومصر والامارات والبحرين انها اتفقت "على تصنيف (59) فرداً و(12) كياناً" على لائحتها للارهاب.

وتتضمن اللائحة التي اعلنت عنها الدول الاربع شخصين تم سابقا تصنيفهما على انهما ممولان للارهاب وكانت قطر قد اتخذت بحقهما اجراءات بحسب تقرير سابق لوزارة الخارجية الاميركية، وهما سعد الكعبي وعبداللطيف الكواري.

ورغم الدعوات التي وجهتها دول كبرى بينها الولايات المتحدة وفرنسا الى السعودية وقطر من أجل التهدئة والحفاظ على وحدة مجلس التعاون الخليجي، تسير الازمة، وهي الاكبر في الشرق الاوسط منذ سنوات، في منحى تصاعدي منذ الاثنين.

في عام 2014، شهدت العلاقات القطرية الخليجية ازمة مماثلة قطعت خلالها عدة بلدان خليجية علاقاتها مع الدوحة قبل ان تعيدها بوساطة كويتية.

وتقول الرياض وابوظبي ان الدوحة لم تف بالتزامات تعهدت بها قبل ثلاث سنوات، وبينها وقف دعم جماعة الاخوان المسلمين المصنفة منظمة ارهابية في العديد من الدول الخليجية والعربية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب