محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتلون تابعون لحكومة الوفاق في سرت 16 اغسطس 2016

(afp_tickers)

نفذت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية السبت طلعات جوية لمنع فرار محتمل لمسلحي تنظيم الدولة الاسلامية من مدينة سرت (شمال شرق)، وفق ما اعلن المركز الصحافي لهذه القوات.

واعلنت هذه القوات عبر فيسبوك ان "غرفة الطواريء الجوية شرعت في تنفيذ طلعات استطلاعية تغطي المنطقة الوسطى بالكامل حتى أقصى الجنوب الليبي وفي المنطقة الغربية حتى معبر رأس جديد والحدود الليبية التونسية".

واوضح المصدر ذاته ان الهدف من هذه الطلعات "رصد ومنع تسلل فلول داعش من سرت".

وشنت قوات حكومة الوفاق الوطني منذ 12 ايار/مايو حملة عسكرية لاستعادة مدينة سرت من الجهاديين الذين اتخذوها معقلا لهم في ليبيا. وتمكنت هذه القوات من دخول المدينة في 9 حزيران/يونيو.

وتلقت هذه القوات دعما جويا اميركيا وتمكنت من طرد المسلحين المتطرفين من معقلهم ومقر قيادتهم وباتوا عالقين في منطقة قريبة من البحر.

واكد مسؤول عسكري ليبي الثلاثاء ان سرت باتت خالية من سكانها ولم يتبق فيها الا اسر المسلحين الجهاديين. واكد مصور لوكالة فرانس برس انه لم ير مدنيين في المدينة.

ويملك تنظيم الدولة الاسلامية مسلحين آخرين في مناطق اخرى من ليبيا لكن لا يعرف عديدهم.

وقبل حملة الحكومة الليبية باشهر تحدثت مصادر فرنسية واميركية عن وجود ما بين خمسة وسبعة آلاف مسلح تابعين للتنظيم الجهادي في كامل ليبيا.

وفي منتصف آب/اغسطس قدر مساعد المتحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية غوردون تروبريدج انه لا يزال هناك "بضع مئات من الجهاديين في سرت" ونحو "الف الى بضعة آلاف" في ليبيا باسرها.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب