محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس البوليفي ايفو موراليس يضع اكليلا من الزهر في ساحة الثورة في هافانا في 20 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

دان الرئيس الكوبي السابق فيدل كاسترو والرئيس البوليفي ايفو موراليس السبت "الجهود الامبريالية" للولايات المتحدة ضد اليسار في اميركا اللاتينية.

وقال بيان رسمي صدر في ختام زيارة لموراليس الى كوبا استمرت يومين وتلاه مذيع في نشرة الاخبار على التلفزيون الكوبي ان كاسترو والرئيس البوليفي ناقشا "الجهود الامبريالية لعكس الحركة السياسية والاجتماعية في منطقتنا الاميركية".

وتأتي زيارة موراليس الى كوبا بعد اسبوع من اقصاء الرئيسة اليسارية البرازيلية ديلما روسيف في اطار اجراءات اقالة، وبعد خمسة اشهر من وصول اليميني ماوريسيو ماكري الى الرئاسة في الارجنتين حيث هزم الرئيسة السابقة كريستينا كيرشنر في الانتخابات.

وتابع البيان ان كاسترو الذي سيبلغ التسعين من العمر في آب/اغسطس وموراليس "تذكرا" خصوصا "الدور الذي لعبه من لا يمكن نيسانهما" الرئيس الفنزويلي الذي توفي في 2013 هوغو تشافيز وكيرشنر.

ووصف اللقاء بين الرجلين "بالودي والمؤثر" وبانه "تعبير عن تقاسم الافكار المشتركة" بينهما.

وكان موراليس عبر علنا من قبل عن اعجابه بكاسترو الذي تخلى عن السلطة العام 2006 لاسباب صحية وتسلم السلطة في مكانه شقيقه راوول.

واختتم موراليس زيارة استمرت يومين للجزيرة وقع خلالها اتفاق تعاون بين البلدين.

واجرى الرئيس البوليفي محادثات رسمية مع الرئيس راوول كاسترو في قصر الثورة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب