محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ليليان تينتوري تدلي بصوتها في استفتاء رمزي ضد الرئيس نيكولاس مادورو نظمته المعارضة في كراكاس في 16 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

ندد وزير الخارجية الفنزويلي خورخى اريزا السبت بالدعم الذي قدمه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي للمعارِضة الفنزويلية ليليان تينتوري التي منعتها حكومة الرئيس نيكولاس مادورو من السفر وصادرت جواز سفرها.

وقال الوزير الفنزويلى على موقع تويتر "اننا نرفض سلوك الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الذي يتّبع سيناريو اليمين المتطرف الاوروبي ضد فنزويلا".

كما استهجن اريزا "التصريحات التي تشكل تدخلا من قبل ماريانو راخوي، الذي يشن هجمات على الديموقراطية الفنزويلية ومؤسساتها".

وكان ماكرون وراخوي اعربا السبت عن اسفهما للاجراء الذي اتخذته الحكومة الفنزويلية بحق ليليان تينتوري، زوجة المعارض التاريخي ليوبولدو لوبيز، بمصادرة جواز سفرها ومنعها من السفر برفقة رئيس البرلمان الفنزويلي خوليو بورخيس للاجتماع سويا بزعماء كل من فرنسا وألمانيا وإسبانيا وبريطانيا.

وقال ماكرون في تغريدة على موقع تويتر "نحن في انتظار ليليان تينتوري في أوروبا، ويجب أن تظل المعارضة الفنزويلية حرة".

بدوره قال راخوي على تويتر ان "حظر السفر المفروض على ليليان تينتوري يرثى له. يمكن سجن الناس ولكن ليس المثل العليا. الحرية لفنزويلا".

وفي رد فعله اتهم وزير الخارجية الفنزويلي الرئيس الفرنسي ورئيس الوزراء الاسباني بدعم شخص ارتكب "جرائم فساد خطيرة".

وتتهم السلطات الفنزويلية تينتوري بالفساد منذ أن اكتشفت في نهاية آب/أغسطس داخل سيارة تملكها مبلغا نقديا كبيرا. لكن زوجة المعارض نفت ان تكون قد ارتكبت اي مخالفة للقانون.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب