أ ف ب عربي ودولي

المرشحة الديموقراطية السابقة للرئاسة هيلاري كلينتون في جامعة جورجتاون في 31 اذار/مارس 2017

(afp_tickers)

شنت المرشحة الديموقراطية السابقة للرئاسة هيلاري كلينتون هجوما لاذعا على "الاخبار المزيفة" وانتقدت بطريقة مبطنة الرئيس دونالد ترامب، وذلك في خطاب ألقته الجمعة في حفل تخرج في الكلية التي درست فيها.

وقالت في خطابها في كلية ويلزلي في ماساشوستس "انتن تتخرجن في زمن يشهد هجوما كاملا على الحقيقة والعقل. فقط ادخلن الى مواقع التواصل الاجتماعي لعشر ثوان وسوف ترين ذلك مباشرة امامكن".

وأضافت ملمحة الى ترامب الذي اتهم الاعلام بإساءة تقدير الحشود في حفل تنصيبه "البعض حتى يتجاهلون أشياء نراها بأعيننا، مثل حجم الحشود".

وتابعت "عندما يخترع الناس الذين هم في السلطة حقائقهم الخاصة، ويهاجمون الذين يشككون بهم، فان هذا يشكل بداية نهاية المجتمع الحر".

وكلينتون، اول امرأة في التاريخ الاميركي تفوز بترشيح حزب رئيسي للرئاسة، تخرجت من كلية ويلزلي عام 1969.

وقارنت كلينتون بشكل ضمني بين ترامب والرئيس الراحل ريتشارد نيكسون، وقالت انها كانت مع رفيقاتها "غاضبات" قبل 48 سنة بسبب انتخاب "رجل ستنتهي رئاسته بشكل مخز بعد محاكمته لاعاقة سير العدالة".

ووصفت مشروع موازنة ترامب بأنه "هجوم بوحشية غير متخيلة على الفئة الأضعف بيننا"، بسبب "خفض التمويل بشكل حاد" عن قطاعات مثل التعليم العام والصحة العقلية ومكافحة الادمان، وأيضا تهدد مقترحات الموازنة بزيادة مشكلة التغير المناخي سوءا.

ودعت كلينتون المتخرجات للانخراط في السياسة والمشاركة في مجتمعاتهن.

وقالت "مستقبل اميركا وحتما مستقبل العالم يعتمد على الشجعان والأشخاص المفكرين مثلكن ممن يتمسكون بالحقيقة والنزاهة".

واضافت "في السنوات القادمة سيكون هناك مستفزون بكثرة على الانترنت وفي الحياة يتلهفون لاخباركن. انكن لا تملكن شيئا يستحق القول او أي شيء ذي معنى تساهمن به، وحتى انهم يمكن ان يصفونكن بالنساء السيئات".

وكان ترامب قد وصف هيلاري خلال حملته الانتخابية بانها "امرأة سيئة".

ونصحت كلينتون المتخرجات "ليس عليكن ان تفعلن كل شيء، لكن لا تجلسن على الهامش".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي