Navigation

كندا تفرض عقوبات على فنزويلا

رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو (صورة ارشيفية) afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 22 سبتمبر 2017 - 22:32 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلنت حكومة كندا الجمعة فرض عقوبات مالية على الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو و39 شخصا اخرين "مسؤولين عن تدهور الديموقراطية" بفنزويلا.

اضافت الحكومة ان هذه العقوبات "هدفها ابقاء الضغوط على حكومة فنزويلا لكي تعيد النظام الدستوري وتحترم الحقوق الديموقراطية لشعبها".

وتشمل الاجراءات التي اتخذتها حكومة جاستن ترودو "تجميدا للاصول وحظرا للمعاملات بحق الافراد المستهدفين" بالاضافة الى منع الكنديين من "تقديم الخدمات المالية او خدمات ذات صلة" لهم.

وقد تقرر فرض هذه العقوبات "ردا على انغماس حكومة فنزويلا بالديكتاتورية".

وتشمل عقوبات كندا، بالاضافة الى مادورو، كلا من وزير الدفاع فلاديمير بادرينو لوبيز، ورئيس المجلس الانتخابي الوطني تيبيساي لوسينا راميريز.

وقالت وزيرة خارجية كندا كريستيا فريلاند ببيان "كندا لن تبقى صامتة بالوقت الذي تحرم فيه حكومة فنزويلا شعبها من حقوقه الديموقراطية الاساسية".

اضافت "كندا تتضامن مع الشعب الفنزويلي في نضاله من اجل استعادة الديموقراطية".

كان البيت الابيض فرض عقوبات مالية على فنزويلا تهدف خصوصا الى الحد من امكان حصول نظام مادورو على رؤوس اموال اجنبية يحتاج اليها بشدة.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.