Navigation

كيم يبدي "إعجابه الشديد" بكوريا الجنوبية (إعلام رسمي)

مصافحة بين الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن وشقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم يو جونغ في سيول في 10 شباط/فبراير 2018 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 12 فبراير 2018 - 22:32 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

أبدى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون "إعجابه الشديد" بكوريا الجنوبية بعد عودة الوفد الرسمي لبلاده والذي ضم خصوصا شقيقته كيم يو-جونغ من مدينة بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية حيث حضر حفل افتتاح الاولمبياد الشتوي.

وقالت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية إنه "بعد سماعه تقرير الوفد، أعرب كيم جونغ-اون عن رضاه على محتواه وقال إن الجنوب الذي خصّ كوريا الشمالية باستقبال مميّز، مثير للاعجاب الشديد".

وأضافت الوكالة ان الزعيم الكوري الشمالي شدد من جهة ثانية على "أهمية الاستمرار في إحراز نتائج طيبة عبر المضي في إعادة الدفء الى مناخ المصالحة والحوار" بين الشمال والجنوب.

ولفتت الوكالة الى ان كيم "حدد بالتفصيل الطريقة الواجب اتّباعها لتحسين العلاقات بين الشمال والجنوب وأعطى توجيهات مهمة في هذا المجال لأخذ إجراءات عملية لتحقيق هذه الغاية".

وكان الزعيم الكوري الشمالي أطلق حملة دبلوماسية بمناسبة دورة الالعاب الاولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ شملت ارساله وفدا رسميا الى الجنوب ضم خصوصا شقيقته كيم يو-جونغ، اول شخصية في النظام الحاكم في الشمال تزور كوريا الجنوبية منذ توقف الحرب الكورية (1950-1953).

وسلّمت كيم يو-جونغ السبت الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن دعوة رسمية لزيارة بيونغ يانغ.

وتشغل كيم رسميا منصب النائب الاول لمدير اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم كما تشغل منصبا في ادارة الدعاية للنظام.

وضمّ الوفد الكوري الشمالي ايضا الرئيس الفخري للبلاد كيم يونغ-نام ومئات الرياضيين وفريق مشجعات.

ويقول محللون ان الحملة ترمي الى التأثير في العلاقة بين سيول وواشنطن وفي موقف الاسرة الدولية من بيونغ يانغ.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.