محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

موفد الامم المتحدة الى سوريا ستافان دي مستورا

(afp_tickers)

اعلنت وزارة الخارجية الروسية الاثنين ان وزير الخارجية سيرغي لافرف سيلتقي موفد الامم المتحدة الى سوريا ستافان دي مستورا في موسكو غدا الثلاثاء.

وقالت المتحدث باسم الوزارة ماريا زاخاروفا لوكالة فرانس برس ان "محادثات ستجري بين دي ميستورا ولافروف يليها مؤتمر صحافي".

وتجري المحادثات وسط اتهامات وجهتها لروسيا كل من الولايات المتحدة وداعمين اخرين للمعارضة السورية، بانها تنتهك الاتفاقات الدولية لاعادة السلام الى هذا البلد الذي تمزقه الحرب.

واشنطن وموسكو هما الراعيتان لعملية السلام السورية، في وقت قال دي ميستورا بوضوح انه يرى املا ضئيلا باحراز تقدم من دون موافقتهما.

لكن الولايات المتحدة تقول ان روسيا التي وافقت على دعم وقف اطلاق النار لم تفعل شيئا لكبح جماح قوات الرئيس السوري بشار الأسد في محيط حلب.

والاحد، نقلت وكالات الانباء الروسية عن الجنرال سيرغي كورالنكو، رئيس المركز الروسي لمصالحة الاطراف المتحاربة في سوريا الذي أنشأه الجيش الروسي لمراقبة الهدنة، قوله ان "هناك مفاوضات نشطة تجري حاليا +لفرض الهدوء+ في محافظة حلب".

واكد كورالنكو الاثنين للصحافيين ان المفاوضات لا تزال مستمرة.

وقالت روسيا انها لن تطلب من النظام السوري وقف الغارات الجوية على مدينة حلب، معتبرة انها تساعد على محاربة الجماعات الجهادية.

وقتل اكثر من 270 الف شخص منذ اندلاع النزاع في سوريا في اذار/مارس 2011.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب