محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف متحدثا في برلين في 13 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

سخر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس من المخاوف المتصلة باحتمال تدخل موسكو للتأثير في الانتخابات الالمانية في ايلول/سبتمبر عبر القرصنة المعلوماتية.

وقال لافروف الذي يلبي دعوة مؤسسة المانية في برلين ان "اظهارنا كبلد يستطيع ان يقرر مصير العالم أجمع، (مصير) الولايات المتحدة والمانيا هو بمثابة اطراء لنا".

واضاف "لو كان الامر على هذا النحو، لما تبنت كل الجمهوريات السوفياتية السابقة حولنا هذا الموقف (المعادي) لموسكو. لما كانت اندلعت ربما الازمة الأوكرانية او مشاكل أخرى".

وتتهم روسيا بانها اثرت في نتائج الانتخابات الاميركية والفرنسية.

واكد لافروف من برلين انه خلال ثمانية اشهر استغرقها التحقيق في الولايات المتحدة حول هذه الشبهات "لم يتم تقديم واقعة ملموسة واحدة" تؤكد هذه المزاعم.

وتابع "اعتقد ان التغني بهذه التسريبات وهذه المعلومات الخاطئة نهج مدمر إلى حد كبير".

وفي المانيا، حذرت الاستخبارات الداخلية في تقريرها السنوي من ان تحاول موسكو التدخل في حملة الانتخابات التشريعية المقررة في 24 ايلول/سبتمبر.

وقالت ان "ضحايا قرصنة البريد الالكتروني او اي معدات حساسة ينبغي ان يدركوا امكانية تسريب معلومات حساسة إلى العلن".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب