محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة نشرت في 10 آذار/مارس 2015 للرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ اون في مركز عسكري في موقع غير محدد

(afp_tickers)

افاد معهد دراسات اميركي الاربعاء ان كوريا الشمالية ورغم تهديداتها المبطنة بسبب غضبها من المناورات السنوية الاميركية-الكورية الجنوبية، لا تحضر تجربة نووية جديدة وشيكة.

وقال المعهد الاميركي-الكوري في جامعة جونز-هوبكينز في واشنطن ان التحاليل لصور الاقمار الاصطناعية الاخيرة تظهر ان موقع بونغي-ري النووي "في حالة جهوزية كافية لاجراء تجربة في حال تلقى الامر لذلك".

واضاف المعهد على موقعه الالكتروني "38 نورث"، "لكن ليس هناك اية اشارة على تحضيرات" في هذا الصدد "وبالتالي من غير المرجح ان تجري كوريا الشمالية تجربة نووية او اختبارا على صواريخ (بالستية) في الاشهر المقبلة".

واجرت كوريا الشمالية ثلاث تجارب نووية في 2006 و 2009 و 2013 ما ادى الى فرض سلسلة عقوبات دولية عليها.

وفي مطلع شباط/فبراير استبعدت بيونغ يانغ اي استئناف للحوار مع الولايات المتحدة مهددة بالرد على اي "حرب عدائية" اميركية عبر ضربات نووية واعمال قرصنة معلوماتية.

وتملك بيونغ يانغ ما بين 10 و 16 قنبلة نووية صنعتها من البلوتونيوم او اليورانيوم المخصب.

وبحسب سيناريو وضعه خبراء اميركيون بينهم خبراء معهد جونز-هوبكينز فان كوريا الشمالية قد يصبح لديها ما يصل الى مئة قنبلة ذرية في 2020.

وجرت اخر جولة محادثات بين الكوريتين والصين وروسيا واليابان والولايات المتحدة في كانون الاول/ديسمبر 2008.

وهدف المحادثات السداسية اقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن اسلحتها النووية مقابل مساعدة وحوافز اخرى مثل ضمانات امنية وتطبيع العلاقات الدبلوماسية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب