محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان

(afp_tickers)

اعلن وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان الاثنين عن فك تحالفه السياسي مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ولكنه اكد بقاءه في الائتلاف الحكومي.

وقال ليبرمان في مؤتمر صحافي عقد في مقر البرلمان "ليس سرا ان هنالك اختلافات اساسية لا تسمح لنا بالعمل المشترك (مع حزب ليكود) بعد الان" مؤكدا "ابلغنا لجنة الكنيست (البرلمان) اننا سننفصل وسنشكل فصيلا منفصلا".

وكان حزب اسرائيل بيتنا بزعامة ليبرمان ترشح للانتخابات التشريعية في كانون الثاني/يناير 2013 بلائحة مشتركة مع حزب ليكود اليميني الذي يتزعمه نتانياهو.

واضاف ليبرمان "واقعنا اليومي يتمثل بوجود مئات من الصواريخ بحوزة منظمة ارهابية تستطيع ان تقرر استخدامها في اي لحظة وهذا غير مقبول"، في اشارة الى حركة حماس في قطاع غزة.

وتابع ليبرمان الذي يدعو الى اعادة احتلال قطاع غزة "لا افهم ماذا ننتظر (للتدخل)" .

وتضم اللائحة المشتركة لحزبي الليكود واسرائيل بيتنا 31 عضوا من اصل 120 عضوا في البرلمان.

ومن جهته، راى استاذ العلوم السياسية والعضو في اللجنة المركزية لليكود ايمانويل نافون ان "العودة الى حزبين منفصلين يعني عودة حرية التصويت لنواب اسرائيل بيتنا في الكنيست".

واضاف في حديث لوكالة فرانس برس "في اطار الحكومة، سيتمكن ليبرمان من اظهار اختلافاته مع نتانياهو لاتخاذ موقف اكثر يمينية من نتانياهو ويؤكد موقعه تحسبا لسيناريو الانتخابات المبكرة".

وكرر ليبرمان دعواته مؤخرا الى "اعادة احتلال قطاع غزة" الذي انسحبت منه اسرائيل بشكل احادي الجانب عام 2005 داعيا الى "التدمير الفوري لمصانع الصواريخ والبنى التحتية الارهابية في غزة".

اما نتانياهو فدعا من جهته الاحد حكومته الى ضبط النفس في التعامل مع الاوضاع المتوترة مع قطاع غزة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب