محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جثث مهاجرين في قارب بعد انتشالهم في البحر المتوسط في الاول من آب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

أعلنت البحرية الليبية الخميس استحداث منطقة بحث وإنقاذ في المياه الاقليمية لمنع "أي سفينة أجنبية" من إغاثة مهاجرين خصوصا المنظمات غير الحكومية، إلا بطلب صريح من السلطات الليبية.

وصرّح قائد القاعدة البحرية في طرابلس عبدالكريم بوحلية في مؤتمر صحافي أن ليبيا استحدثت "رسميا منطقة بحث وإنقاذ" مشددا على أنه لا يحق "لاي سفينة اجنبية دخول المياه الإقليمية الا بطلب واضح من السلطات الليبية".

من جهته، وقال المتحدث باسم البحرية العميد أيوب قاسم إن القرار يعني بوضوح "المنظمات الدولية غير الحكومية التي تدعي انها تعمل لانقاذ المهاجرين غير الشرعيين ومن أجل حقوق الانسان".

وتتهم السفن التابعة للمنظمات غير الحكومية التي تسيّر دوريات في المياه الليبية بهدف انقاذ المهاجرين غير الشرعيين، حرس السواحل الليبيين بمنعها من القيام بمهمات الإنقاذ.

ويستغل مهربو البشر الفوضى السائدة في ليبيا منذ سقوط نظام معمّر القذافي في 2011، لتهريب عشرات آلاف المهاجرين سنويا الى ايطاليا، طالبين منهم مبالغ مالية كبيرة.

ولم تتمكن البحرية الليبية من حماية مياهها الاقليمية مع تراجع قدراتها في بلد منقسم وضعيف، وكانت طلبت مؤخرا مساعدة ايطاليا.

وتوجه قاسم "برسالة واضحة للذين يحاولون العبث بسيادة ليبيا وعدم احترام حرس السواحل البحرية الليبيين... نقول لهم ان "احترام السيادة وقطع حرس السواحل والبحرية الليبية مند هذا الاعلان أصبح أمرا حتميا".

وأضاف "يجب ان ينصاع لارادتنا كل من اراد ان يعمل في مياه السيادة الليبية حتى في مجال الإنقاذ عليه اخذ الاذن من الدولة الليبية".

وياتي هذا الإعلان من قبل السلطات الموالية لرئيس حكومة الوفاق فايز السراج الذي يعترف به المجتمع الدولي.

وكانت حكومة السراج طلبت في تموز/يوليو من ايطاليا دعما بحريا لمكافحة تهريب المهاجرين غير الشرعيين انطلاقا من السواحل الليبية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب