محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

العلمان البريطاني والاوروبي يرفرفان في لندن في 27 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

كشف زعماء المعسكر المؤيد لخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي (بريكسيت) الاربعاء مشروعا يشدد شروط هجرة مواطني الاتحاد الاوروبي الى بريطانيا على نسق النموذج الاسترالي في حال فوزهم في استفتاء 23 حزيران/يونيو.

وفي بيان مشترك قال رئيس بلدية لندن السابق بوريس جونسون الذي يطمح لان يصبح رئيس الوزراء المقبل ووزير العدل مايكل غوف ووزيرة الدولة للتوظيف بريتي باتل والنائبة جيزيلا ستيوارت "في الانتخابات التشريعية المقبلة سنصيغ نظام هجرة حقيقيا على غرار النموذج الاسترالي".

واضافوا "سيلغى الحق التلقائي لكافة مواطني الاتحاد الاوروبي في المجيء للعيش والعمل في بريطانيا"، موضحين ان الامر لن ينطبق على المواطنين الاوروبيين المقيمين حاليا في البلاد.

في النظام الجديد المستوحى من سياسة الهجرة الصارمة التي تطبقها استراليا سيعالج كل طلب للحصول على اذن اقامة وعمل في بريطانيا بناء على كفاءات ومؤهلات صاحب الطلب "دون تمييز على اساس الجنسية".

وكتب مؤيدو خروج بريطانيا انه "للحصول على ترخيص عمل على المهاجرين لاسباب اقتصادية ان تكون لديهم مؤهلات لشغل الوظيفة التي يريدونها".

واكدوا ان اتقان الانكليزية سيكون الزاميا لعدد من الوظائف.

وملف الهجرة محوري في حملة الاستفتاء لان انصار خروج بريطانيا يؤكدون ان تدفق المواطنين الاوروبيين يحمل نظامي الصحة والتربية اعباء ضخمة ويرفع ايضا اسعار المساكن.

وذكر مرصد الهجرة ان حوالى ثلاثة ملايين من رعايا الاتحاد الاوروبي كانوا يقيمون في بريطانيا في 2015 وهو رقم زاد باكثر من مرتين منذ 2004.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب