محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس ونظيره الكوري الجنوبي سونغ يونغ-مو إثر وصول الثاني الى البنتاغون في واشنطن في 30 آب/أغسطس 2017

(afp_tickers)

أعلن وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس الأربعاء أن الحل الدبلوماسي لا يزال ممكنا لوضع حدّ لإطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية.

وصرّح ماتيس بعد لقائه نظيره الكوري الجنوبي سونغ يونغ-مو، إثر تغريدة للرئيس الأميركي دونالد ترامب اعتبر فيها أن الحوار مع كوريا الشمالية "ليس الحل"، "أن الحلول الدبلوماسية لا يمكن أن تنفد".

وجاء كلام ماتيس بعد أن تفاقمت الأزمة جراء تهديد بيونغ يانغ النووي المتزايد مع اطلاقها صاروخا بالستيا متوسط المدى حلق فوق اليابان الثلاثاء.

وكتب ترامب على حسابه على موقع "تويتر" قبل أن يتحدث ماتيس "منذ 25 عاما، تجري الولايات المتحدة نقاشات مع كوريا الشمالية، ولا تحصل سوى على الابتزاز. النقاش ليس الحل".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب