محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس

(afp_tickers)

أعلن وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس الجمعة أنّ الولايات المتحدة تؤيد "قرار" السعودية إنهاء تزويد الولايات المتحدة لطائرات التحالف العربي في اليمن بالوقود.

وقال ماتيس في بيان "نؤيّد قرار المملكة العربية السعودية، بعد مشاورات مع الإدارة الاميركية، بأن يقوم التحالف (العربي بقيادة الرياض) باستخدام قدراته العسكرية في القيام بعمليات تزويد طائراته بالوقود لدعم عملياته في اليمن".

وفي وقت سابق، كان التحالف العسكري في اليمن قال في بيان إنه طلب من الولايات المتحدة "وقف تزويد طائراته بالوقود جواً في العمليات الجارية في اليمن".

وجاء في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، "تمكنت المملكة العربية السعودية ودول التحالف مؤخراً من زيادة قدراتها في مجال تزويد طائراتها بالوقود جواً بشكل مستقل ضمن عملياتها لدعم الشرعية في اليمن".

وأضاف البيان أنه "في ضوء ذلك، وبالتشاور مع الحلفاء في الولايات المتحدة الأمريكية، قام التحالف بالطلب من الجانب الأمريكي وقف تزويد طائراته بالوقود جواً في العمليات الجارية في اليمن".

وأشار إلى أن السعودية والدول الأعضاء في التحالف تعمل "بشكل مستمر على تطوير قدراتها العسكرية وتعزيز الاعتماد على قدراتها الذاتية".

وتابع البيان "كما تعبر قيادة التحالف عن أملها بأن تقود المفاوضات القادمة برعاية الأمم المتحدة، إلى اتفاق في إطار قرار مجلس الأمن الدولي 2216" حول اليمن.

وعبّر التحالف في بيانه عن الأمل في توقّف "الاعتداءات التي تقوم بها ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران على الشعب اليمني الشقيق ودول المنطقة، بما في ذلك التهديدات التي تشكلها الصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" أفادت في وقت سابق الجمعة بأنّ الولايات المتحدة ستوقف تزويد طائرات التحالف العربي في اليمن بالوقود.

ولم تؤكد وزارة الدفاع الأميركية في بادئ الأمر رواية الصحيفة. وقالت المتحدثة باسم البنتاغون ريبيكا ريباريتش "نواصل إجراء محادثات مع السعوديين. ليس لدينا ما نصرّح به حاليا".

ويأتي ذلك وسط غضب دولي حيال سلوك السعودية في اليمن، خصوصا بعد سلسلة ضربات جوية أودت بحياة عشرات المدنيين بينهم العديد من الأطفال.

وكان ماتيس حذر في آب/أغسطس من أن دعم الولايات المتحدة للتحالف "ليس غير مشروط"، مشيرا إلى أنه يجب على التحالف أن يفعل "كل شيء ممكن إنسانيا لتجنب أي خسائر في أرواح الأبرياء".

وحصدت المعارك الدائرة في مدينة الحديدة في غرب اليمن بين القوات الموالية للحكومة والمتمرّدين الحوثيين الذين يحاولون وقف تقدّمها 132 قتيلاً في الساعات الاخيرة، حسبما أفادت مصادر طبية في محافظة الحديدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب