أ ف ب عربي ودولي

وزير الدفاع الاميركي جيمس ماتيس في فيلنيوس في 10 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

اعلن وزير الدفاع الاميركي جيمس ماتيس الاربعاء ان الولايات المتحدة "ستبدد قلق" تركيا بشأن قرار بلاده تزويد المقاتلين الاكراد بالاسلحة والذين تعتبرهم انقرة بانهم "ارهابيون".

وقال ماتيس خلال مؤتمر صحافي في ليتوانيا "سنعمل بشكل وثيق مع تركيا لتعزيز امنها على الحدود الجنوبية".

واضاف "نجري مباحثات منفتحة جدا حول الخيارات وسنعمل معا لتبديد القلق (...) لست قلقا بتاتا بشأن حلف شمال الاطلسي والعلاقات بين بلدينا".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب وافق الثلاثاء على تسليم اسلحة للمقاتلين الاكراد في وحدات حماية الشعب الكردية، الفصيل الرئيسي في قوات سوريا الديموقراطية التي تحارب تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا.

وتعتبر انقرة وحدات حماية الشعب بانها امتداد في سوريا لحزب العمال الكردستاني الانفصالي الذي بدا تمردا مسلحا ضد السلطات التركية منذ 1984 وتعتبره انقرة وحلفاؤها الغربيون منظمة "ارهابية".

وقال نائب رئيس الوزراء التركي نور الدين جانيكلي الاربعاء ان "تسليم اسلحة لوحدات حماية الشعب الكردية غير مقبول" وهو اول رد فعل يصدر عن مسؤول تركي على القرار الاميركي.

واضاف "نأمل في ان تضع الادارة الاميركية حدا لهذا الخطأ".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي