أ ف ب عربي ودولي

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

(afp_tickers)

دعا الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الأحد الى اجراء انتخابات محلية في فنزويلا، لكن ليس على المستوى الرئاسي الذي يطالب به الملايين في هذا البلد الذي تمزقه الصراعات.

وأيد مادورو في خطابه التلفزيوني الاسبوعي اجراء انتخابات في وقت لاحق من هذا العام على مستوى رؤساء البلديات وحكام الأقاليم.

وقال "نعم للانتخابات، انا أرغب بالانتخابات الآن".

وأضاف مادورو في الخطاب الذي يأتي بعد ثلاثة اسابيع على التظاهرات الاحتجاجية التي شهدت مقتل 20 شخصا "هذا ما اقوله كرئيس للدولة، وكرئيس للحكومة".

وشهد يوم السبت تظاهرات سلمية وصامتة في كل أنحاء فنزويلا، حيث أرتدى المتظاهرون ملابس بيضاء تكريما لمن فقدوا حياتهم. وهناك العديد من التظاهرات المخطط لها ليوم الاثنين، في محاولة لدفع مادورو للتخلي عن السلطة.

ومن المقرر ان تجري الانتخابات الرئاسية في فنزويلا العام المقبل، واستبعدت الحكومة اجراء انتخابات رئاسية هذا العام كما يطالب زعماء المعارضة.

ويلقي المعارضون بالمسؤولية على مادورو في تردي الوضع الاقتصادي، وتعيش البلاد اليوم تحت وطأة نقص المواد الأساسية الغذائية والطبية.

وكانت الشرارة التي اطلقت التظاهرات اليومية محاولة المحكمة العليا تولي سلطات الكونغرس الذي تسيطر عليه المعارضة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي