محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو خلال مؤتمر صحافي مع مراسلي وسائل الاعلام الدولية في القصر الرئاسي في كراكاس في 17 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

حذر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الخميس من ان حكام المناطق المنتخبين والموالين للمعارضة لن يتولوا مهامهم الا بعد ادائهم اليمين امام الجمعية التأسيسية التي يرفض خصومه الاعتراف بشرعيتها.

وقال مادورو "كل من لا يؤدي اليمين ولا يحضر امام الجمعية التأسيسية لن يكون قادرا على تولي مهامه أيا يكُن"، مؤكدا ان "هذا قرار من الجمعية التاسيسية إما ان يحترموه واما ان يحترموه".

واضاف الرئيس الاشتراكي "اذا قرروا الا يتولوا مهامهم، فإنّ الهيئات المعنية ستعمل ولن يكون هناك فراغ (في السلطة) كونوا اكيدين من ذلك" من دون ان يقدم مزيدا من التفاصيل.

وتواجه المعارضة الفنزويلية خطر فقدان فوزها في الولايات الخمس -- من اصل 23 -- التي تسيطر عليها، وذلك بسبب مقاطعتها لحفل تأدية الحكام لليمين الدستورية امام الجمعية التأسيسية الاربعاء، الامر الذي من شأنه اطالة الازمة السياسية في هذا البلد النفطي.

من جهتهم، ادى حكام المناطق ال18 الموالين لمعسكر الرئيس اليمين الاربعاء امام الجمعية التأسيسية الهيئة التي لا تضم سوى اعضاء من المعسكر الرئاسي وتتمتع بصلاحيات واسعة جدا.

وكانت المعارضة الممثلة بتحالف الطاولة الديموقراطية ذكرت الاربعاء ان الحكام الخمسة القريبين منها "لن يؤدوا القسم سوى امام الله والمجالس التشريعية" للمناطق.

من جهة اخرى، اتهم مادورو شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وانستغرام وتويتر بحجب رسائل معسكره.

وقال "هل تتلقون رسائل من حكومة الثورة (البوليفارية التي اطلقها سلفه الرئيس الراحل هوغو تشافيز)؟ انتم لا تتلقون سوى دعاية اليمين. كدت اغادر فيسبوك لانني اتلقى ثلاثة تسجيلات فيديو يوميا لخوليو بورغيس (زعيم المعارضة في البرلمان) وتصلني دائما قبل الغداء لتثير رغبتي في الاستفراغ".

واضاف خلال مراسم تسلم حاكم ولاية ميراندا منصبه الذي انتزعه لتيار التشافي (نسبة الى تشافيز) من المعارضة امن "شبكاتهم للتواصل الاجتماعي تحظر الثورة وهناك محسوبية وديكتاتورية على فيسبوك وانستغرام وتويتر. انهم يمنعوننا من النشر، من بث رسائلنا ومع ذلك نحن نتصرون".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب