محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون

(afp_tickers)

اعلن قصر الاليزيه مساء السبت أن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون سيستقبل نظيره التركي رجب طيب اردوغان الجمعة في باريس على أن يبحث معه خصوصا "قضية حقوق الانسان".

واعلن اردوغان في وقت سابق أنه سيتوجه الى فرنسا الجمعة لمناقشة العلاقات الثنائية بين باريس وانقرة من دون أن يوضح ما اذا كان سيلتقي نظيره الفرنسي.

وقالت اوساط الرئيس الفرنسي ان الاجتماع بين الرجلين "الذي يأتي اثر مشاورات منتظمة في الاشهر الاخيرة، سيكون مناسبة للتطرق الى القضايا المرتبطة بالعلاقات الثنائية بين بلدينا، اضافة الى القضايا الاقليمية وخصوصا الملف السوري الذي سبق ان بحثه (الرئيسان) مرارا، وايضا الملف الفلسطيني".

وهذه الزيارة هي الأولى لاردوغان الى فرنسا منذ الانقلاب الفاشل في 15 تموز/يوليو 2016 وانتخاب ايمانويل ماكرون رئيسا لفرنسا في أيار/مايو 2017، الا أن الرجلين سبق أن التقيا في قمم دولية عدة.

وقبل بضعة أيام، لمّح اردوغان الى احتمال القيام بهذه الزيارة مشيدا بالفرنسيين الذين "لم يتخلوا عنا (تركيا) في مسألة" القدس، في وقت نددت أنقرة بشدة بالقرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

ويأتي اعلان هذه الزيارة فيما لا تزال مفاوضات انضمام أنقرة الى الاتحاد الاوروبي شبه متوقفة مع توتر في العلاقات بين ألمانيا وتركيا منذ الانقلاب الفاشل العام 2016 وموجة القمع التي تلته.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب