Navigation

ماكرون يدعو الى التدقيق في وضع المرشحين للجوء منذ انطلاقهم من تشاد والنيجر

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يتكلم في المؤتمر الصحافي الذي عقد في باريس في ختام قمة مصغرة اوروبية افريقية لبحث مشكلة الهجرة في الثامن والعشرين من آب/اغسطس 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 28 أغسطس 2017 - 19:04 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الاثنين في ختام قمة مصغرة عقدت في باريس لمناقشة مشكلة الهجرة، الى البدء ب"التدقيق" في وضع الاشخاص "الذين يحق لهم اللجوء" ابتداء من تشاد والنيجر "لضمان سلامتهم باسرع وقت ممكن".

واضاف الرئيس الفرنسي ان هذا الاجراء سيتيح "بدء اجراءات اللجوء من الاراضي الافريقية" على ان يتم ذلك "في مناطق محددة آمنة تماما في النيجر وتشاد تحت اشراف المفوضية العليا للاجئين" التابعة للامم المتحدة.

واوضح ان الفرز سيتم "استنادا الى لوائح للمفوضية العليا للاجئين (...) وسيشمل مهاجرين يقيمون في بلدي المرور" تشاد والنيجر.

واعتبر ماكرون ان هذا الامر سيجنب "نساء ورجالا الدخول في مجازفات غير محسوبة في منطقة غاية في الخطورة، وايضا في البحر المتوسط".

وتابع ماكرون انه سيكون هناك ايضا "تنسيق في مجالي الامن والقضاء"، وقد يستدعي الامر ايضا "وجودا عسكريا على الارض لتجنب الفوضى وزيادة تدفق اللاجئين نحو ليبيا ما سيزيد وضع مخيمات المهاجرين هناك تأزما".

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.