Navigation

ماكرون يدعو من الامم المتحدة لتشكيل مجموعة اتصال حول سوريا

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الثلاثاء يلقي خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في 19 ايلول/سبتمبر 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 19 سبتمبر 2017 - 16:35 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الثلاثاء في خطاب أمام الأمم المتحدة إلى تشكيل مجموعة اتصال حول سوريا لإعطاء اندفاعة جديدة نحو التوجه إلى حل سلمي للنزاع في هذا البلد.

وقال ماكرون في خطابه الاول أمام الجمعية العامة للامم المتحدة ان آلية المفاوضات التي تخوضها موسكو وطهران وأنقرة في استانا عاصمة كازاخستان "لا تكفي".

واوضح الرئيس الفرنسي ان مجموعة الاتصال التي يقترحها تشمل الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي إضافة إلى "الاطراف المعنية" بالنزاع السوري.

وقال "لارساء سلام دائم وعادل هناك ضرورة ملحة لان تركز على تسوية سياسية للازمة عن طريق مرحلة انتقالية".

واضاف "آمل ان نتمكن من تشكيل محموعة اتصال مع كل الاعضاء في مجموعة الدول الخمس (الدائمة العضوية في مجلس الامن) وكل الاطراف المعنية" بالنزاع السوري.

وكان مسؤول اميركي رفض الكشف عن اسمه اكد الاثنين انه "اذا ضمت المجموعة ايران سيكون الامر صعبا بالنسبة الينا".

واعتبر ماكرون "اذا لم نعمل على حل القضية السورية مع ايران على الطاولة، فلن نحصل على رد كاف"، مقترحا ان تلعب فرنسا دور الوسيط بين مجموعة الاتصال وايران.

وتطرق ماكرون في خطابه الى استخدام السلاح الكيميائي في سوريا، مؤكدا ان "منفذي هجوم الرابع من نيسان/ابريل الفائت يجب ان يساقوا امام القضاء الدولي وهذا الامر يجب ان لا يتكرر ابدا".

وكان محققون تابعون للامم المتحدة اعلنوا الاربعاء ان لديهم أدلة تفيد بأن قوات الحكومة السورية مسؤولة عن هجوم على خان شيخون أوقع حوالى 80 قتيلا في الرابع من نيسان/ابريل الماضي.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.