محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تريزا ماي خلال مؤتمر سنوي للصناعيين البريطانيين في شرق لندن في 6 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

(afp_tickers)

غادرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لندن مساء الثلاثاء متوجهة الى الشرق الاوسط في زيارة تستمر ثلاثة أيام، تلتقي فيها قادة السعودية والاردن في إطار مساعيها لتعزيز علاقات بريطانيا.

وتعقد ماي محادثات مع ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان، قبل التوجه الى الأردن للقاء الملك عبد الله ورئيس حكومته هاني الملقي.

وقال ناطق باسم ماي إن "هذه الزيارة تظهر أن بريطانيا مصممة على اقامة مستقبل واثق وجريء لانفسنا في العالم في حين تغادر الاتحاد الاوروبي".

وأضاف "المصلحة الامنية لبريطانيا (تقتضي) بوضوح دعم الاردن والسعودية في مواجهتهما التحديات الاقليمية لخلق منطقة اكثر استقرارا، وفي تنفيذهما برامجهما الاصلاحية الطموحة لضمان استقرارهما".

وزارت ماي الرياض وعمّان في نيسان/ابريل الفائت.

وفي الرياض، من المتوقع ان تكرر دعمها برنامج الاصلاح الاجتماعي الذي وضع حدا لحظر قيادة النساء للسيارات في ايلول/سبتمبر الفائت.

والسعودية أكبر شريك تجاري لبريطانيا في الشرق الأوسط، وقد باعت لندن أسلحة قيمتها اكثر من 3,3 مليار جنيه استرليني (3,7 مليار يورو، 4,4 مليار دولار) للرياض منذ اذار/مارس 2015.

ومن المتوقع ان تناقش ماي الأزمة الانسانية في اليمن خلال لقاءتها مع المسؤولين السعوديين.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا لدعم الحكومة اليمنية ضد المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران، الغريم الاقليمي للرياض.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب