محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دمار جراء المعارك في تعز في 7 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

اقدم مسلحون متشددون اسلاميون سلفيون على هدم مسجد يعود الى القرن السادس عشر يضم مقاما لاحد الائمة الصوفيين في محافظة تعز اليمنية، بحسب ما اعلن مسؤول محلي الاحد.

وصرح مسؤول لوكالة فرانس برس ان مجموعة من المسلحين يقودهم زعيم سلفي محلي يعرف باسم ابو العباس، فجروا مسجد الامام عبد الهادي السودي، احد اشهر اولياء اليمن، مؤكدا تقارير اعلامية سابقة.

ودانت الهيئة العامة للاثار والمتاحف اليمنية تدمير مسجد ومقام وقبة الشيخ السودي.

وقالت في بيان ان قبة المسجد تعتبر "من أكبر القباب في اليمن، وتاريخها يعود إلى حقبة الدولة الطاهرية، ولونها الأبيض يأسر البصائر، وهي أحد أجمل المعالم الدينية في تعز القديمة من عصر الخلافة العثمانية".

واظهرت صور للمسجد قبل تدميره مبنى مربعا ابيض من طابق واحد تعلوه قبة كبيرة تحيط بها قباب اصغر.

ويحاصر المتمردون الحوثيون مدينة تعز التي تسيطر عليها مجموعة من القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والميليشيات الموالية له.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب