محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تظاهرة ضد المرشح الجمهوري دونالد ترامب في سان خوسيه في 2 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

حصل تضارب بالايدي الخميس بين انصار دونالد ترامب ومعارضيه، بينما كان المرشح الجمهوري الى الانتخابات الرئاسية الاميركية يعقد لقاء انتخابيا في سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا.

وسجلت حوادث عدة من هذا النوع منذ بدأ الملياردير الاميركي حملته الانتخابية.

وقد اجتاح مئات المتظاهرين الذين عرقلوا مرور آلية للشرطة، مرآب مركز المؤتمرات الذي كان دونالد ترامب يعقد فيه لقاءه، وشتموا انصاره وهاجموا الذين كانوا يغادرون الاجتماع.

وذكرت صيحفة "لوس انجليس تايمز" ان عشرة اشخاص تلقوا لكمات.

ولدى توجههم الى قاعة الاجتماع، كان المتظاهرون يهتفون "لا مكان للاحقاد في ولايتنا"، ويرفعون لافتات كتب عليها "فلنتخلص من ترامب".

وانتشرت الشرطة باعداد كبيرة لتأمين حماية لانصار ترامب والسماح لهم بالوصول الى مكان الاجتماع.

وخلال زيارته السابقة الى منطقة سان خوسيه في نيسان/ابريل، منع متظاهرون الناس من الوصول الى القاعة التي كان فيها دونالد ترامب، وارغموه على مغادرتها من الباب الخلفي.

واوقف الاسبوع الماضي عشرات المعارضين لترامب في سان دييغو.

كما تطورت تظاهرات معارضة لترامب خلال تجمع انتخابي في نيو مكسيكو الشهر الماضي الى مواجهات عنيفة بين الشرطة والمحتجين على اداء المرشح الجمهوري وانتقاداته للمهاجرين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب