محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تفجير بورغاس

(afp_tickers)

اعلنت النيابة العامة في بلغاريا الاثنين ان محاكمة كندي واسترالي متهمين بالتورط في هجوم على سياح اسرائيليين اسفر عن سقوط سبعة قتلى في 2012 في بلغاريا، ارجئت الى العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر.

وكان يفترض ان تبدأ المحاكمة الاثنين لكنها ارجئت لانه لم يتم تبليغ اطراف الادعاء المدني الاسرائيليين بتنظيمها بشكل صحيح.

وكان انفجار قنبلة يدوية الصنع في 18 تموز/يوليو 2012 استهدف حافلة للسياح اسرائيليين في مطار بورغاس (شرق بلغاريا) واسفر عن مقتل خمسة اسرائيليين وسائق الحافلة والمهاجم الرئيسي محمد حسن الحسيني وهو فرنسي لبناني في الثالثة والعشرين من العمر. وجرح 38 شخصا في الهجوم.

والمتهمان هما الاسترالي ميلاد فرح المعروف باسم حسين حسين (32 عاما) والكندي حسن الحاج حسن (25 عاما). وقالت السلطات البلغارية انهما مرتبطان بالجناح العسكري لحزب الله اللبناني. وسيحاكمان غيابيا وخصوصا بتهمة تسليم المتفجرات قبل مغادرة بلغاريا عبر رومانيا.

ويواجه المتهمان المتحدران من اصل لبناني واللذان لم يمكن توقيفهما، عقوبة السجن المؤبد.

وساهمت العناصر التي توصل اليها التحقيق في قرار اتخذه الاتحاد الاوروبي في 22 تموز/يوليو 2013 بادراج الجناح العسكري لحزب الله على القائمة السوداء للتنظيمات الارهابية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب