محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ملصقات للانتخابات العراقية

(afp_tickers)

قرر مجلس الامن الدولي تأجيل زيارة كانت مقررة للعراق قبل انتخابات ايار/مايو بناء على طلب من الحكومة العراقية، بحسب ما افاد دبلوماسيون الاربعاء.

وقالت السلطات العراقية للمجلس في رسالة هذا الاسبوع ان العديد من المسؤولين سيكونون منشغلين في الحملة الانتخابية التي بدأت السبت، ولن يكونوا قادرين على لقاء سفراء مجلس الامن.

وقال السفير العراقي محمد حسين بحر العلوم في رسالة الى المجلس اطلعت وكالة فرانس برس عليها "نظراً لبدء الحملة الانتخابية في 14 نيسان/ابريل ولأن جميع الاحزاب السياسية والهيئات الدستورية في العراق تشارك حاليا في هذه الحملة، الامر الذي لن يمكّن اعضاء المجلس من لقاء مسؤولين عراقيين، ترجو البعثة العراقية من المجلس تأجيل الزيارة المزمعة".

وقال السفير ان البعثة "تتطلع الى الترحيب بأعضاء المجلس في بغداد في المستقبل".

ولم يحدد موعد جديد للزيارة.

وتجري الانتخابات في العراق على 329 مقعدا في البرلمان في 12 أيار/مايو وكذلك لاختيار ممثلين في المجالس المحلية، وذلك في أول انتخابات تجري في البلاد بعد هزيمة تنظيم الدولة الاسلامية.

وكان من المقرر ان تقود الولايات المتحدة وفد المجلس مع البيرو التي تتولى رئاسة المجلس هذا الشهر.

وقال سفير البيرو الى المجلس ميزا-كوادرا للصحافيين هذا الشهر ان توجه المجلس الى العراق يهدف الى اظهار الدعم للانتخابات بعد ثلاث سنوات من الحرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال ان العراق "يحتاج الى دعم المجتمع الدولي لاعادة اعمار البلاد وضمان المصالحة" بعد الحملة العسكرية العراقية لاستعادة المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم المتطرف.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب