أ ف ب عربي ودولي

متظاهرون ضد مؤتمر مجموعة بيلدربرغ السرية في النمسا في العام 2015

(afp_tickers)

تعقد مجموعة بيلدربرغ السرية التي تضم نحو 130 شخصية من كبار النافذين في العالم مؤتمرها السنوي المغلق الخميس في شرق الولايات المتحدة، ومحوره هذه السنة رئاسة دونالد ترامب.

وستتباحث المجموعة التي تضم 131 مسؤولا سياسيا وممثلي عائلات اوروبية مالكة وشخصيات من عالم الاعمال والاعلام، طيلة أربعة ايام في مستقبل الاتحاد الاوروبي وايضا في العلاقات بين التكتل والولايات المتحدة، بحسب بيان عن المجموعة التي تحرص على البقاء في الظل.

يعقد المؤتمر السنوي للمجموعة التي تثير سريتها منذ عقود نظريات مؤامرة عدة، في شانتيي بولاية فرجينيا على بعد نحو 50 كلم عن العاصمة واشنطن، بمشاركة شخصيات كبرى مثل وزير الخارجية الاميركي الاسبق هنري كيسنجر والامين العام للحلف الاطلسي ينس ستولتنبرغ.

وسيتيح اللقاء هذه السنة للعديد من المؤيدين لدونالد ترامب من بينهم وزير التجارة الاميركي ويلبور روس ومستشار الامن القومي الجنرال هربرت ريموند ماكماستر التباحث مع معارضي الرئيس الاميركي وفي مقدمتهم اريك شميت رئيس شركة "ألفابيت" المظلة التي تضم كل أنشطة "غوغل".

إلا أن المجموعة التي تعقد اجتماعات سنوية منذ تأسيسها في العام 1954 حذرت بانه "ليس هناك نتيجة معينة مروجة ولا يتم تدوين محضر أو تقرير بالاجتماع"، كما "لا يتم اقتراح قرارات او اجراء تصويت او اصدار بيانات بسياسات سيتم اتباعها".

ومن المواضيع التي سيتم بحثها أيضا خلال الاجتماع روسيا والصين وانتشار الاسلحة النووية والعولمة و"الحرب ضد المعلومات".

من المشاركين أيضا في الاجتماع ملك هولندا فيليم الكسندر والرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية "سي آي ايه" جون برينان.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي