Navigation

محامية روسية: نجل ترامب المح الى مراجعة قانون العقوبات على روسيا

دونالد ترامب جونيور في حديقة البيت الابيض في 17 نيسان/ابريل 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 07 نوفمبر 2017 - 06:47 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

قالت محامية روسية ان دونالد ترامب جونيور النجل الاكبر للرئيس الاميركي، المح في اجتماع خلال الحملة الانتخابية الرئاسية، الى انه في حال انتخاب والده رئيسا ستتم اعادة النظر في قانون يفرض عقوبات على روسيا.

وقالت المحامية ناتاليا فيسيلنيتسكايا لشبكة بلومبرغ في مقابلة نشرت الاثنين ان ترامب جونيور طلب منها ايضا اثباتا خطيا على ان حملة المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون تلقت عائدات غير قانونية.

في حزيران/يونيو 2016 التقى ترامب جونيور وصهره جاريد كوشنر المحامية الروسية في برج "ترامب تاور" في نيويورك.

وكانا مدركين بأن المحامية تمثل الحكومة الروسية وقالت ان باستطاعتها تقديم معلومات محرجة لعائلة كلينتون. وقالا فيما بعد ان الاجتماع لم يفض الى نتيجة مهمة.

وقالت فيسيلنيتسكايا انها حضرت الاجتماع لتقديم أدلة الى ان مانحين ديموقراطيين تهربوا من الضرائب وللحشد ضد قانون مانييتسكي الذي اقره الكونغرس في 2012 ويفرض عقوبات على اربعين شخصية روسية على خلفية انتهاكات لحقوق الانسان.

وكانت لائحة العقوبات تستهدف اصلا مسؤولين روسا متورطين في قضية المحامي سيرغي ماغنييتسكي الذي توفي في السجن بعد كشفه عن خطة فساد حكومية. ومنذ تمرير اللائحة تم توسيعها لتشمل اسماء اخرى.

ونقلت المحامية عن ترامب الابن قوله "اذا وصلنا السلطة يمكننا العودة الى هذه المسألة والتفكير بما سنعمل حيالها"، بحسب المقابلة. واضافت ان ترامب الابن قال "أفهم ان جانبنا قد يكون أساء التعاطي ولكن قد يستغرق الامر فترة طويلة للوصول الى لب" القضية.

وقالت فيسيلنيتسكايا ان ترامب الابن طلب أدلة على استخدام اموال غير قانونية في حملة كلينتون. واكدت المحامية انها لا تمتلك ادلة من هذا النوع.

ومن المقرر ان يمثل ترامب جونيور في جلسة علنية امام لجنة في الكونغرس تحقق في تدخل روسي في حملة الانتخابات الرئاسية عام 2016 وفي وجود تواطؤ محتمل مع حملة والده. وقد نفى الرئيس ترامب أي تواطؤ.

وقال ترامب جونيور ان الاجتماع لم يفض الى نتيجة. وبغض النظر عن ذلك يريد المحققون ان يعرفوا ما اذا كان والده على معرفة بما يمكن ان يرقى الى محاولة تواطؤ.

ولم تحدد اللجنة القضائية التي يسيطر عليها الجمهوريون بعد، موعدا لشهادة ترامب جونيور.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.