أعلن محامي الدفاع الرئيسي عن كارلوس غصن الموقوف منذ 19 تشرين الثاني/نوفمبر في طوكيو بتهم ارتكاب مخالفات مالية الأربعاء انسحابه من القضية.

وأصدر مكتب المحاماة بيانا جاء فيه أن موتوناري أوتسورو، وهو مدع عام سابق تولى الدفاع عن مؤسس التحالف بين رينو ونيسان وميتسوبيشي موتورز "قدم للمحكمة كتاب استقالته".

ولم يعلن المكتب أسباب التنحي عن القضية الذي يأتي عشية اجتماع تحضيري أول للقضية يضم محامي الدفاع والقضاة والمدّعين.

وكان أوتسورو البالغ 63 عاما يتولى مهمة الدفاع عن قطب قطاع السيارات الذي أنقذ شركة "نيسان" من الإفلاس، والقابع حاليا في زنزانة بانتظار محاكمته.

ومنذ التوقيف اكتفى المحامي الذي ترأس في السابق الجهاز المكلّف التحقيق في القضية بعقد مؤتمر صحافي واحد مطلع كانون الثاني/يناير، في تناقض لافت مع حيوية بقية المحامين.

وقد أبدى حينها تشاؤمه حيال إمكانية إطلاق سراح موكّله بكفالة قبل بدء محاكمته التي قال إنها ستنطلق بعد أشهر.

وفي مقابلة أجرتها معه وكالة فرانس برس أواخر كانون الثاني/يناير داخل مركز توقيفه ندد غصن اللبناني الأصل بتوقيفه وبوضع لن يكون "طبيعيا في أي ديموقراطية أخرى".

ووجهت لغصن ثلاث تهم باستغلال الثقة وعدم التصريح عن إيرادات في كشوف قدمها إلى سلطات البورصة من 2010 إلى 2018، وهو ينفي ارتكاب أي مخالفة.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك