محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مبنى الامباير ستايت في نيويورك يطفىء انواره حدادا على ضحايا مطار اتاتورك في اسطنبول

(afp_tickers)

اعلن مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) جون برينان الاربعاء في واشنطن ان اعتداء اسطنبول الذي اسفر عن 41 قتيلا الثلاثاء يحمل "بصمات" تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال برينان في مؤتمر بواشنطن ان الاعتداء "المشين في مطار اسطنبول الدولي الذي اسفر عن مقتل عشرات الاشخاص واصابة عدد اكبر يحمل من دون شك بصمات فساد تنظيم الدولة الاسلامية".

وفي وقت سابق الاربعاء، لمح الرئيس باراك اوباما الى مسؤولية التنظيم المتطرف عن الاعتداء.

ولاحظ برينان انه "في غالبية الحالات ان لم يكن كلها"، لم يتبن تنظيم الدولة الاسلامية ايا من الهجمات التي شنها في تركيا.

واضاف ان الجهاديين "يشنون هذه الهجمات" بهدف "توجيه رسالة الى شريكنا التركي"، لكنهم لا يريدون "تنفير بعض الافراد في تركيا الذين قد يحاولون الحصول على دعمهم".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب