محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الحرس الوطني البوليفاري يتصدى لمتظاهرين ضد الحكومة الفنزويلية خلال احتجاجات في كراكاس في 20 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

اعلن مسؤول كبير في بعثة فنزويلا في الامم المتحدة استقالته الخميس لادانة "القمع العنيف والعدواني" الذي تقوم به "ديكتاتورية" الرئيس نيكولاس مادورو ضد شعبها، على حد قوله.

وفي مقابلة سجلت بالفيديو في مقر الامم المتحدة وسلمت الى وكالة فرانس برس نسخة منها، قال ايساياس ميدينا انه تخلى عن المنصب الذي يشغله في البعثة بصفة مستشار برتبة وزير. ودان حكومة بلده التي "انتهكت كل الحقوق الانسانية الممكنة" كما قال.

وصرح المسؤول نفسه في التسجيل "اريد ان اطلب من الحكومة وضع حد للمجازر (...) وانتهاك حقوق الانسان"، في اشارة الى قمع التظاهرات اليومية المعادية للحكومة في فنزويلا الذي تسبب بمقتل مئة شخص تقريبا منذ اربعة اشهر.

ودعا قادة البلاد الى "التفكير في موقفهم وفي اهمية البلاد باكملها والمكانة التي سيحتلونها في التاريخ الذي يعتبرهم وسيعتبرهم قتلة".

وقال ميدينا "حان وقت التغيير". ويبدو ان الفيديو سجل قبل اسابيع اذ ان المسؤول يتحدث عن سقوط سبعين قتيلا في التظاهرات وهذه الحصيلة ارتفعت بشكل واضح.

وبعد ساعات من من وضع مجموعة تحمل اسم "او ام بي نيوز بروداكشن" المقابلة على الانترنت، قالت البعثة الفنزويلية لدى الامم المتحدة ان ايساياس ميديا اقيل من منصبه.

وقال السفير الفنزويلي لدى الامم المتحدة رافايل راميريز على حسابه على تويتر "ادين سلوك ميدينا".

ولم تتمكن وكالة فرانس برس من الاتصال بميدينا للحصول على تعليق عن نبأ استقالته.

وسيلتقي وزير الخارجية الفنزويلي صموئيل مونكادا الجمعة الامين العام للامم المتحدة انتونيو غوتيريش بعدما هددت الادارة الاميركية فنزويلا بعقوبات جديدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب