محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة ارشيفية للرئيس الاميركي دونالد ترامب والجنرال هربرت ريموند ماكماستر مستشار الامن القومي الاميركي

(afp_tickers)

اعتبر الجنرال هربرت ريموند ماكماستر مستشار الامن القومي الاميركي السبت ان وقف اطلاق النار الذي يبدأ سريانه بجنوب غرب سوريا الاحد هو اولوية اميركية وخطوة هامة نحو تحقيق سلام في كل انحاء البلاد.

وكانت الولايات المتحدة وروسيا قد اعلنتا الاتفاق على مذكرة تفاهم لاقامة "منطقة خفض تصعيد" في درعا والقنيطرة والسويداء ابتداء من ظهر الاحد، وفق ما اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة في هامبورغ.

وشدد ماكماستر في بيان السبت على ان "مثل هذه المناطق هي اولوية بالنسبة الى الولايات المتحدة". وقال "ما شجّعنا، هو التقدّم الذي تم احرازه للتوصل الى هذا الاتفاق".

واضاف ماكماستر "الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة هزيمة تنظيم الدولة الاسلامية، والمساعدة على انهاء الصراع في سوريا، والحد من المعاناة، وتمكين الناس من العودة الى ديارهم. ويعد هذا الاتفاق خطوة هامة نحو تحقيق هذه الاهداف المشتركة".

ولفت ماكماستر الى ان الرئيس الاميركي دونالد ترامب بحث في هذا الاتفاق "مع العديد من قادة العالم خلال قمة مجموعة العشرين" بألمانيا بمن فيهم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ورئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل.

واوضح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة انّ قوات الشرطة العسكرية الروسية ستشرف على وقف النار المقرر أن يبدأ الأحد "بالتنسيق مع الاردنيين والاميركيين".

وتقود الولايات المتحدة تحالفا دوليا منذ 2014 لقتال تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب