محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متطوعة محلية تحمل على رأسها كيسا من الحبوب في اطار مساعدات غذائية وزعتها اللجنة الدولية للصليب الاحمر في مدينة ثونيور في دولة جنوب السودان في 11 نيسان/ابريل 2017.

(afp_tickers)

خطف مسلحون في العاصمة الصومالية مقديشو مساء الاربعاء ممرضة ألمانية تعمل لدى اللجنة الدولية للصليب الاحمر من داخل مقر المنظمة، كما اعلنت هيئة الاغاثة الدولية.

وذكرت اللجنة الدولية للصليب الاحمر ان صونيا ناينتيت خطفت الاربعاء قرابة الساعة 20,00 (17,00 ت غ) من مقر اللجنة في مقديشو بايدي مسلحين مجهولين.

وقال صوماليون يعملون لحساب اللجنة في مقديشو لفرانس برس ان الخاطفين دخلوا المقر من باب خلفي واقتادوا الممرضة الى سيارة كانت متوقفة سابقا.

واوضح المتحدث باسم وزارة الامن الصومالية ان ثمة تواطؤا داخليا في عملية الخطف.

وقال عبد العزيز علي ابراهيم "لقد خطفت من جانب احد حراس اللجنة الدولية للصليب الاحمر في مقديشو، ويدعى محمود محمد الاس".

واضاف "نطلب من عائلة الخاطف ان تعمل مع الاجهزة الامنية وتبلغهم بمكان وجود ابنها".

وتابع المتحدث ان "قوات الامن بدأت بملاحقة الخاطفين وعثرت على سيارة متروكة استخدمت في الخطف".

ولم يعرف ما اذا كان الخاطفون قد غادروا مقديشو او لا يزالون فيها مع الرهينة.

والصومال الغارق في حرب اهلية مدمرة منذ 1991 ويشهد منذ 2007 تمردا مسلحا تقوده حركة الشباب الجهادية هو احد اخطر البلدان بالنسبة الى طواقم الاغاثة الانسانية لكن مع ذلك فان عمليات الخطف هي نادرة نسبيا في هذا البلد.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب