محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطي على الطريق السريع ايرلاين هايواي في باتون روج في 17 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعلن قائد شرطة ولاية لويزيانا في جنوب الولايات المتحدة الكولونيل مايك ادمونسون ان الشرطة قتلت المسلح الذي اطلق النار على عناصرها في مدينة باتون روج الاحد مما اسفر عن مقتل ثلاثة منهم واصابة ثلاثة آخرين بجروح، مؤكدا ان لا مسلح آخر فارا.

وقال الكولونيل ادمونسون "نعتقد ان الشخص الذي قتل واطلق النار على عناصرنا قتل وقد قتل في عين المكان".

واضاف "ليس هناك من مسلح آخر في منطقة باتون روج" متورط في الهجوم الذي كانت شرطة المدينة قالت في بادئ الامر انه من تنفيذ ثلاثة مسلحين على الارجح، وان احدهم قتل والاخرين لاذا بالفرار.

واوضح الكولونيل ادمونسون ان احد الشرطيين الثلاثة بحال حرجة للغاية في حين ان اصابة الاثنين الآخرين اقل خطورة و"حالهما مستقرة".

من جهتها افادت وسائل اعلام اميركية عدة ان قاتل الشرطيين الذين اردته الشرطة هو غافين لونغ (29 عاما) من كنساس سيتي في ولاية ميزوري.

ولكن هذه المعلومة لم تؤكدها السلطات رسميا حتى الساعة.

وقتل ثلاثة عناصر من شرطة باتون روج واصيب ثلاثة اخرون بجروح، في حادث يأتي وسط اجواء من التوتر الشديد في عاصمة لويزيانا التي كانت مسرحا لعدة تظاهرات ضد عنف الشرطة بعد مقتل شاب اسود يدعى التون ستيرلنغ برصاص الشرطة مطلع تموز/يوليو الحالي.

وفي بيان اصدره البيت الابيض وصف الرئيس باراك اوباما مقتل الشرطيين الثلاثة بانه "عمل جبناء"، مؤكدا ان "لا شيء يمكن ان يبرر العنف ضد الشرطة".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب